أخبار 🇵🇸

3 مليون دولار الاستثمار الأجنبي للمؤسسات المقيمة في فلسطين 2020

بنوك عربية

سجل إجمالي رصيد الاستثمارات في الخارج للمؤسسات المقيمة في فلسطين (الأصول) حوالي 8,088 مليون دولار أمريكي في نهاية عام 2020، منها 67.5% نقد أجنبي في المؤسسات المقيمة في فلسطين وودائع تلك المؤسسات في البنوك الخارجية.

وبلغ إجمالي رصيد الاستثمارات الأجنبية في المؤسسات المقيمة في فلسطين (الخصوم) حوالي 3,066 مليون دولار أمريكي في نهاية عام 2020 منها 54.5% استثمار أجنبي مباشر، وذلك وفقا للنتائج الأولية لمسح الاستثمار الأجنبي للمؤسسات المقيمة في فلسطين الذي تصدره سلطة النقد الفلسطينية، والجهاز المركزي للإحصاء.

ووفقا لهذه النتائج، فأن الاستثمارات الخارجية التي قامت بها المؤسسات المقيمة في فلسطين تفوق ما يملكه غير المقيمين من استثمارات في المؤسسات المقيمة في فلسطين في نهاية عام 2020، مع أخذ الخصوصية الفلسطينية بعين الاعتبار والمتمثلة بعدم امتلاك فلسطين لعملة وطنية خاصة بها والتي تحتسب ضمن الاستثمارات الاخرى في جانب الاصول.

وأظهرت النتائج، أن رصيد الاستثمارات في الخارج للمؤسسات المقيمة في فلسطين (الأصول) نهاية عام 2020، توزع بين استثمارات أخرى بلغت قيمتها 5,624 مليون دولار أمريكي، أي ما نسبته 69.5%، واستثمارات حافظة بقيمة 1,463 مليون دولار أمريكي أي ما نسبته 18.1%، وأصول احتياطية خاصة بسلطة النقد الفلسطينية بقيمة 697 مليون دولار أمريكي، أي ما نسبته 8.6%، في حين بلغ الاستثمار الأجنبي المباشر 304 مليون دولار أمريكي، أي ما نسبته 3.8% من إجمالي رصيد الأصول في نهاية عام 2020.

وفي المقابل، توزع رصيد الاستثمارات الأجنبية في المؤسسات المقيمة في فلسطين (الخصوم) نهاية عام 2020، بين استثمار أجنبي مباشر بقيمة 1,671 مليون دولار أمريكي، أي ما نسبته 54.5% من إجمالي رصيد الخصوم، واستثمارات حافظة أجنبية بقيمة 668 مليون دولار أمريكي، أي ما نسبته 21.8%، واستثمارات أخرى بقيمة 727 مليون دولار أمريكي وبنسبة 23.7% من إجمالي رصيد الخصوم في نهاية عام 2020.

كما أشارت نتائج المسح إلى أن 64.3% من الاستثمارات الأجنبية المباشرة في المؤسسات المقيمة في فلسطين تتركز في نشاط الوساطة المالية، في حين أن 80.8% من مجموع الاستثمارات الأجنبية المباشرة في المؤسسات المقيمة في فلسطين وافدة من الأردن.

أما بخصوص استثمارات الحافظة الأجنبية في المؤسسات المقيمة في فلسطين، فقد بينت النتائج أن نحو 59.8% منها يتركز في نشاط الوساطة المالية، ساهمت استثمارات الحافظة الوافدة من الأردن بحوالي 46.4% من مجموع استثمارات الحافظة الأجنبية في المؤسسات المقيمة في فلسطين.