أخبار 🇲🇦

القرض الفلاحي للمغرب يُطلق آلية خاصة لدعم إقلاع الاقتصاد المغربي

بنوك عربية

أعلن القرض الفلاحي للمغرب، اليوم الثلاثاء 16 يونيو، عن إطلاق آلية خاصة لدعم الإقلاع الاقتصادي بعد أزمة (كوفيد-19)، وذلك في إطار مقاربته التطوعية والتضامنية لدعم الاقتصاد الوطني.

وأوضح القرض الفلاحي للمغرب، في بيان له، أن هذه الآلية الخاصة والموجهة لدعم الإقلاع الاقتصادي تهدف إلى مواكبة المقاولات وتمكينها من استئناف أو مواصلة أنشطتها.

وأوضح البنك في بيانه أن هذه الآلية، التي تهم كل المقاولات سواء كانت في المجال الحضري أم القروي، تعتمد على وضع وتفعيل منتوجين جديدين للتخفيف من عبئ احتياجات الخزينة لدى المقاولات وتمكينها من رفع التحديات الجديدة.

ويتعلق الأمر بمنتوج”  CAM إقلاع”، وهو عبارة عن قرض على المدى الطويل والمتوسط يستهدف مجموع المقاولات المتضررة من أزمة كوفيد-19، مشيرا إلى أنه موجه لتمويل حاجيات الأموال التشغيلية للمقاولات التي يفوق رقم معاملاتها 10 ملايين درهم.

وكما يشمل CAM”إقلاع – المقاولات الصغيرة جدا” الذي هو عبارة عن قرض على المدى المتوسط والطويل، موجه للمقاولات الصغرى، وكذلك الأشخاص الذاتيين والمعنويين (بما في ذلك التجار والحرفيين والتعاونيات والمهن الحرة) الذين لا يتجاوز رقم معاملاتهم 10 ملايين درهم.

وتعرض هذه القروض، التي يضمنها صندوق الضمان المركزي، إلى غاية نهاية ديسمبر 2020، وستمكن من تمويل حاجيات الأموال التشغيلية للمقاولات بشروط جد تفضيلية، منها على الخصوص، نسبة فائدة مخفضة، وفترة تسديد ممتدة على سبع سنوات مع فترة سماح محددة في سنتين، وحصة ضمانة يمكن أن تصل إلى 90 في المائة بالنسبة إلى منتوج “CAM إقلاع”، و95 في المائة بالنسبة إلى منتوج “CAM إقلاع المقاولات الصغيرة جدا”.

وأشار القرض الفلاحي للمغرب إلى أن سقف القرض يتراوح ما بين 10 آلاف درهم و100 مليون درهم، وذلك حسب رقم المعاملات.

مواضيع ذات صلة

القرض الفلاحي للمغرب يواصل سلسة لقاءاته مع الفيدراليات البيمهنية الفلاحية

Aicha Yahyaoui

تعاون بين القرض الفلاحي للمغرب و”كومادير” لدعم ريادة الأعمال

Aicha Yahyaoui

القرض الفلاحي للمغرب يطلق سلسلة لقاءات مع الفيدراليات الفلاحية

Aicha Yahyaoui