أخبار تدريب فعاليات

النقد العربي ينظم دورة تدريبية حول إدارة الأزمات الاقتصادية

بنوك عربية

افتتح معهد التدريب وبناء القدرات بصندوق النقد العربي، أمس الأحد 18 أكتوبر، الدورة التدريبية حول “إدارة الأزمات الإقتصادية”، التي تتواصل إلى غاية يوم الخميس 29 أكتوبر، من خلال أسلوب التدريب عن بُعد.

وقال عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، في كلمته الافتتاحية إن ما يشهده العالم حالياً جراء التداعيات الناتجة عن جائحة كوفيد-19 وما تبعها من حالات إغلاق كلي أو جزئي للأنشطة الاقتصادية في العديد من الدول تختلف عن سابقاتها من الأزمات الاقتصادية.

وأشار الحميدي إلى أن هذه الأزمة التي أصابت جانبي العرض والطلب الكلّي في نفس الوقت، قد ينتج عنها أزمات مالية، ومصرفية، وأزمات تواجه أسعار الصرف في عدد من الدول خاصّة في ظل ضيق حيز السياسات المُتاح لدى العديد من الدول. 

وأكد عبد الرحمان بن عبد الله الحميدي أنه من المتوقع أن يكون للأزمة الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد تداعيات على الاقتصادات العربية، فوفقا لتقديرات صندوق النقد العربي ستؤدي الجائحة إلى تراجع نمو الاقتصادات العربية بمعدل 4 في المائة، وفقدان ما بين 6 الى 7 ملايين وظيفة، فضلا عن ارتفاع العجز المالي ومستوى الدين العام في العديد من الدول العربية كسائر دول العالم.

وشّدد الحميدي على أن هذا الوضع يتطلّب من الدول العربية حشد كل الجهود الممكنة لمعالجة آثار الجائحة الحالية، دون إغفال إمكانية أن تتكرر مثل هذه الجوائح مستقبلا، ما يعني ضرورة وضع إطار سليم لإدارة الأزمات الاقتصادية والمالية وحالات الجوائح.

وستركز هذه الدورة التدريبية على تشخيص القطاع النقدي والمالي، والتنبؤ بالأزمات المصرفية ودور المصارف المركزية في معالجتها، واستمرارية المالية العامة وأزمات المديونية، بالإضافة إلى أزمات أسعار الصرف والاختلالات الخارجية، وأثر الأزمات الاقتصادية على تقلبات أسواق المال، ودور صندوق النقد العربي في تحقيق الاستقرار الاقتصادي.

مواضيع ذات صلة

النقد العربي والنقد الدولي ينظمان المنتدى الخامس للمالية العامة

Aicha Yahyaoui

النقد العربي ينظم ورشة عمل الـ 15 لإلحاق البنوك بمنصة “بُنى”

Aicha Yahyaoui

“النقد العربي” يصدر النشرة الأسبوعية ال15 لأسواق المال العربية

Rami Salom