أخبار 🇦🇪

أبوظبي الإسلامي يطلق شهادات استثمار في شركات الطاقة النظيفة

أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي الثلاثاء الماضي عن إطلاقه مجموعة الخدمات المالية الإسلامية، في شكل شهادات استثمار في سلة أسهم عدد من شركات تصنيع حلول وتقنيات الطاقة النظيفة والذكية، مؤكداً استهدافه هذه الشهادات لإتاحة المجال أمام العملاء للاستفادة من التحول العالمي نحو زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة لضمان مستقبل نظيف ومستدام للأجيال القادمة.

وتوفر هذه الشهادات بحسب الموقع الرسمي للبنك، التي تبلغ فترة استحقاقها 12 شهراً، حماية لرأس المال بنسبة 100% عند الاستحقاق بهدف الحد من المخاطر الاستثمارية بأكبر درجة ممكنة، علماً بأن باب الاستثمار في الشهادات مفتوح لغاية 28 يوليو 2018، بنسبة مشاركة قدرها 31% في الأداء الإيجابي الصعودي للأسهم المُستَثمَر فيها.

وأضاف البنك أنه سيكون من حق صاحب الشهادة استرداد استثماره بعد فترة التجميد التي تبلغ ثلاثة أشهر، وذلك على أساس شهري، وتتيح الشهادة لصاحبها فرصة الاستثمار في سلة أسهم عدد من كبريات الشركات الرائدة عالمياً في قطاع الطاقة النظيفة والذكية، بما في ذلك توراي إندستريز آي إن سي، شنايدر إلكتريك إس إي، سيمنز ايه جي، ايه بي بي ليمتد، وألبيمارلي كوربوريشن.

وفي تصريح خاص للبنك قال سيف العلكيم، رئيس قطاع إدارة الثروات والخدمات المصرفية المميزة في مصرف أبوظبي الإسلامي”نشهد اليوم تزايداً في الطلب على حلول التقاط وتخزين الطاقة المولدة من الرياح والطاقة الشمسية، مما يوفر فرصاً كبيرة للشركات المتخصصة في تصنيع تكنولوجيا بطاريات تخزين الطاقة عالية الكفاءة. ومن هذا المنطلق، تتيح هذه الشهادات للعملاء فرصة الاستفادة من آفاق النمو الواعدة للقطاع، بجانب راحة البال التي توفرها ميزة حماية رأس المال بالكامل”.

ووفقاً لما نقله البنك عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، فإن قطاع الطاقة المتجددة سجل نمواً فاق توقعاتها، ففي مارس 2017 ولأول مرة، بلغت نسبة مساهمة قطاعي طاقة الرياح والطاقة الشمسية 10٪ من إجمالي الكهرباء التي تم توليدها في الولايات المتحدة، علماً بأن القدرة على تحقيق هذا القدر الكبير من الإنتاج يعتمد على بطاريات الليثيوم عالية الكفاءة.

وبحسب تقديرات قسم أبحاث الأسهم في “غولدمان ساكس”، فإن زيادة بواقع 1 في المئة في نسبة انتشار المركبات الكهربائية التي تستخدم بطاريات الليثيوم سيزيد حجم الطلب على الليثيوم بمقدار 70 ألف طن متري من مكافئ كربونات الليثيوم سنوياً، أي ما يقارب نصف الطلب العالمي الحالي على هذا العنصر الكيميائي المهم.

مواضيع ذات صلة

ناصر عبد الله العوضي رئيسا تنفيذيا لمصرف أبو ظبي الإسلامي الإماراتي

Rami Salom

1.6 مليار درهم أرباح أبوظبي الإسلامي في 9 أشهر

Rami Salom

أبو ظبي الإسلامي – مصر يطلق وسيلة دفع إلكترونية لاتلامسية جديدة

Aicha Yahyaoui