37.48 مليار دولار مبيعات الخليج من السندات الأمريكية

بنوك عربية

بلغت قيمة مبيعات دول الخليج من السندات الأمريكية 37.48 مليار دولار أمريكي، خلال الربع الأول من العام الجاري.

ووفقا لبيانات وزارة الخزانة الأمريكية، تراجعت إستثمارات دول الخليج في السندات الأمريكية بنسبة 13.5 في المائة، أي مايعادل 62.52 مليون دولار أمريكي، لتبلغ 239.79 مليار دولار أمريكي، بنهاية مارس الماضي، مقابل 277.27 مليار دولار أمريكي، بنهاية ديسمبر السابق.

وتصدرت السعودية قيمة الإستثمارات الخليجية في السندات الأمريكية بـ 159.1 بنهاية مارس الماضي، مقابل  179.8 مليار دولار أمريكي، بنهاية ديسمبر السابق، بتراجع نسبته 11.5 في المائة، وبقيمة مبيعات بلغت 20.7 مليار دولار أمريكي.

تلتها الكويت بإستثمارات بلغت 43.3 مليار دولار أمريكي، بنهاية مارس المنقضي، مقابل 40.1  مليار دولار أمريكي، بنهاية ديسمبر الماضي، بتراجع نسبته 07.4 في المائة، وبقيمة مبيعات بلغت الـ 3.2 مليار دولار أمريكي.

وإستحوذت الإمارات في المركز الثالث، بقيمة إستثمارات في السندات الأمريكية بـ 28.03 بنهاية مارس الماضي، مقابل  40.7 مليار دولار أمريكي، بنهاية ديسمبر السابق، بتراجع ملحوظ  نسبته 31  في المائة، وبقيمة مبيعات بلغت 12.67 مليار دولار أمريكي.

ويشار إلى أن الإمارات قد خرجت بنهاية الربع الأول من العام الجاري من قائمة كبار ملاك السندات الأمريكية.

وبلغت قيمة الإستثمارات في السندات الأمريكية لعمان، الذي إحتل المركز الرابع 06.42 مليار دولار أمريكي، بنهاية مارس الماضي، مقابل 07.12  مليار دولار أمريكي بنهاية ديسمبر الماضي،حيث بلغت نسبة الإنخفاض 09.8 في المائة، وبلغت قيمة المبيعات 0.700 مليار دولار أمريكي.

وحسب بيانات وزارة الخزانة الأمريكية فقد تحصلت قطر على المركز الخامس بقيمة  0.400 مليار دولار أمريكي مبيعات، حيث تراجعت السندات الدولارية بنسبة 07.8 في المائة، من 05.08 مليار دولار أمريكي بنهاية العام الماضي، إلى 04.68 مليار دولار أمريكي بنهاية مارس المنقضي.

في المقابل قفزت السندات الدولارية بالبحرين، التي جاءت في المرتبة السادسة و الأخيرة، بنسبة 15 في المائة في نهاية مارس المنقضي لتبلغ 01.46  مليار دولار أمريكي، مقابل 01.27  مليار دولار أمريكي بنهاية العام الماضي، وبـ0.190 مليار دولار أمريكي مبيعات.

 

مواضيع ذات صلة

لجنة محافظي مؤسسات النقد والبنوك المركزية تؤكد فاعلية التحفيزات لمجابهة “كوفيد-19”

Nesrine Bouhlel