أخبار تكنولوجيا مالية 🇦🇪

خدمات وحلول مصرفية مبتكرة من بنوك الإمارات لإرضاء العملاء

بنوك عربية

أطلقت بنوك عدة في الإمارات العديد من الحلول والخدمات والمنتجات المصرفية المبتكرة من أجل الارتقاء بتجربة العملاء وفهم احتياجاتهم، والاستفادة من التقنيات المصرفية المتطورة لتزويدهم بتجربة مصرفية بسيطة وسلسة، وفقا لجريدة الاتحاد الإماراتية.

الاستثمار الآلي
أعلن بنك دبي التجاري، عن إطلاق تطبيق «CBD Investr»، ليصبح أول بنك في المنطقة يقدم منصة استشارات استثمارية آلية.

ويتيح التطبيق للعملاء الاستثمار في محافظ متنوعة عالميا من الأسهم والسندات وفئات الأصول الأخرى باستخدام صناديق المؤشرات منخفضة التكلفة (ETFs) حيث يتم تصميم هذه المحافظ بناء على أهداف العميل المالية، ومدى تقبلهم للمخاطرة، والأفق الزمني للاستثمار، وبحيث تتم مراقبة المحافظ الاستثمارية بشكل دوري وتعديلها حسب ظروف السوق المتغيرة لتقديم أفضل أداء ممكن على المدى الطويل.

ويقوم التطبيق أيضا بإدارة المحافظ الاستثمارية بفاعلية لتقديم أداء مثالي معدل حسب المخاطر وذلك بفضل الخوارزميات الذكية التي تدعمه.


ويمكن للعملاء البدء في الاستثمار خلال دقائق معدودة من خلال تنزيل تطبيق CBD Investr، والتسجيل باستخدام الهوية الإماراتية الخاصة بهم، ثم الإجابة على بضعة أسئلة لتقييم مدى تقبل العميل للمخاطر، وتزويد العميل بخطة استثمار مصممة خصيصاً له، علاوة على هذا، فإن العميل لا يحتاج إلى حساب مصرفي في بنك دبي التجاري لتمويل محفظته الاستثمارية، حيث يمكنه تحويل الأموال من أي حساب مصرفي في الدولة. كما يمكن للعملاء البدء في الاستثمار بمبلغ 500 دولار فقط والسحب في أي وقت دون أي رسوم.

وقال الدكتور بيرند فان ليندر، الرئيس التنفيذي لبنك دبي التجاري، إن التقنيات الرقمية شكلت طفرة في القطاع المصرفي، وهي في صدارة أولويات بنك دبي التجاري، ولذا يحرص على أن يقدم خدمات مصرفية رقمية مبتكرة من خلال فهم احتياجات العملاء والاستفادة من التقنيات المصرفية المتطورة لتزويدهم بتجربة مصرفية بسيطة وسلسة، مؤكداً أن الابتكار يعد ركيزة أساسية لاستراتيجية البنك تماشياً مع رؤيته في أن يصبح «رقميا بالكامل». 

وأشار ليندر، إلى أن البنك يتفهم أسلوب الحياة المعاصر والحاجة إلى خدمات مصرفية سريعة وبسيطة، ولذا فقد أطلق العديد من الحلول المصرفية الرقمية المبتكرة مثل حساب CBD Digi الرقمي وبطاقة CBD One وتطبيق CBD للموبايل، لافتا إلى أن «دبي التجاري» يلعب دوراً فعالا في دفع التحول الرقمي والاستثمار في أحدث التقنيات لتزويد العملاء بحلول مبتكرة ومصممة خصيصا لهم لتلبية احتياجاتهم ومساعدتهم.

الإيداع عن بعد 
وأعلن بنك الإمارات دبي الوطني، عن إتاحة خدمة الإيداع النقدي (عن بعد) لصالح المتعاملين مع شرطة دبي. وتأتي الخدمة المؤتمتة بالكامل لتتيح إيداع الأموال في أي وقت، لتصل على الفور إلى حساب شرطة دبي عبر شبكة أجهزة الإيداع النقدي التابعة للبنك والتي يتجاوز عددها 300 جهاز متوفر على مدار الساعة. وتهدف هذه الخدمة إلى رقمنة المعاملات اليدوية الشهرية التي يجريها عملاء شرطة دبي عبر فروع بنك الإمارات دبي الوطني.

وأكد أحمد القاسم، نائب رئيس تنفيذي أول، رئيس الأعمال المصرفية للشركات والمؤسسات لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، أن البنك يواصل توفير خدمات متميزة تدعم احتياجات إدارة النقد لعملائه وتوفر تجربة مبسطة لهم وذلك لكونه سباقا إلى تعزيز الابتكار في الخدمات المصرفية الرقمية، مشيرا إلى أن إتاحة خدمة الإيداع النقدي عن بعد لعملاء شرطة دبي تؤكد على الدور المهم للابتكار في الارتقاء بتجربة العملاء وحرص البنك على دعم استراتيجية شرطة دبي الرامية إلى تعزيز الابتكار والإبداع وسعادة المجتمع.

وأعرب القاسم، عن تطلع البنك قدما لمواصلة التعاون مع القطاعين الحكومي والخاص في الدولة للمساهمة في رقمنة العمليات المصرفية وعمليات المدفوعات في دولة الإمارات، مشددا على أن بنك الإمارات دبي الوطني لطالما كان سباقا إلى تعزيز الابتكار في مجال العمليات المصرفية والمدفوعات، كما أنه يتمتع ببنية تحتية رقمية قوية أتاحت له دعم عملائه من القطاعين العام والخاص عبر ابتكاراته في العمليات المصرفية الرقمية.

الابتكار في المنتجات
وفي إطار الحرص على الابتكار في طرح المنتجات المصرفية، أطلق بنك «إتش إس بي سي» أول قروض رهن عقارية خضراء في الإمارات ما يعد نقلة نوعية هامة ومتطورة في سوق العقارات السكنية في الدولة، ولأصحاب العقارات السكنية المستقبليين، وللتمويل المستدام. كما أطلق البنك الودائع الخضراء في الإمارات، والتي ستوفر للعملاء في الدولة من الشركات والمؤسسات آلية لوضع ودائع بالدولار الأميركي والدرهم مع العلم بأن أموالهم سوف تستخدم لتمويل المبادرات والمشاريع الخضراء.

وقال فيليب روبرت، الرئيس المؤقت لخدمات إدارة السيولة العالمية والنقد لبنك HSBC في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا، إن إطلاق تلك المنتجات المصرفية المبتكرة جاء في ظل توجه العملاء إلى البنك بطلب توفير الحلول التي تتيح لهم إمكانية إدارة رؤوس أموالهم بطريقة أكثر مسؤولية من الناحية البيئية، وذلك مع استمرار دولة الإمارات بمتابعة تنفيذ برنامجها الطموح لدعم المبادرات والمشاريع الخضراء على نحو متزايد، مؤكدا أنه في حين أن الطريق لتحقيق الأهداف العالمية الأساسية لحماية المناخ لا يزال طويلا، فإن إطلاق الودائع الخضراء في دولة الإمارات يعكس الاهتمام والوعي المتزايد بموضوع الاستدامة وسيساعد على دمج التمويل المستدام ضمن مجال خدمات إدارة الخزينة للشركات.

وذكر روبرت، أن بنك HSBC في الإمارات، يحتل موقع الصدارة في مجال تمويل مبادرات التحول إلى اقتصاد منخفض الانبعاثات الكربونية، من خلال توسيع مجموعة المنتجات الخضراء التي يقدمها لجميع شرائح العملاء، من الشركات والمؤسسات إلى رواد الأعمال والأفراد، معلنا التزام بنك «إتش إس بي سي» بتحويل أعماله وعملياته إلى نموذج خال من الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2030، وأن يحقق هدفه لخفض صافي الانبعاثات الكربونية للمشاريع التي يقوم بتمويلها إلى مستوى الصفر بحلول عام 2050 أو قبل ذلك. 

وعقب دانيال روبنسون، رئيس قسم إدارة الثروات والخدمات المصرفية الشخصية لدى بنك HSBC الإمارات قائلا: «تعتبر التنمية المستدامة الآن أكثر أهمية من أي وقت مضى، ومن الضروري أن تقوم البنوك بدعم العملاء من خلال توفير تسهيلات تمويل خضراء وبمعدلات فائدة منافسة، وبالتالي تشجيع سلوكيات أكثر استدامة، منوها بأن إصدار أول قروض رهن عقارية خضراء في دولة الإمارات يعتبر نقلة نوعية هامة بالنسبة لأسواق العقارات السكنية والأسواق المالية في الدولة، كما تبرز مدى استقطاب تسهيلات التمويل الأخضر للعملاء من الأفراد الذين يتطلعون إلى اتخاذ قرارات أكثر استدامة مع الأخذ بالاعتبار النواحي الإيجابية لهذا النوع من التمويل.

جوائز للمبدعين
وسعيا لتشجيع الإبداع والابتكار في القطاع المصرفي، أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي، عن تعاونه مع شركة رفينيتيف، إحدى شركات مجموعة بورصة لندن، لإطلاق «جوائز تكريم الإبداع والابتكار في مجال استلهام القيم الأخلاقية في القطاع المالي والمصرفي»، تثمينا للشركات والأفراد الذين نجحوا في تطوير حلول ومشاريع مبتكرة في مجال التمويل الإسلامي. وتشمل هذه الجوائز فئتين هما «جائزة مبادرات الخدمات المصرفية المبنية على أسس أخلاقية» و«جائزة الابتكار في التمويل الإسلامي».

وتمنح «جائزة مبادرات الخدمات المصرفية المبنية على أسس أخلاقية» للأفراد والمؤسسات ممن يقدّمون حلولا أو مبادرات مبتكرة في مجال الخدمات المالية الإسلامية، والتي تم تنفيذها بنجاح وحققت للأطراف المعنية أثراً إيجابياً على المجتمع. في حين تركز جائزة الابتكار في التمويل الإٍسلامي على تكريم الحلول المبتكرة المدعومة بالتكنولوجيا، بما يتماشى مع مبادئ الشريعة الإٍسلامية.

متطلبات العملاء
ومن جهته قال جونكالو تراكوينا، الشريك في «كي بي إم جي لوار جلف»: إن البنوك أصبحت أقرب إلى عملائها، يدعمها في ذلك الابتكار المرتكز على متطلبات العملاء، مؤكداً أن البنوك التي تركز على العملاء تلجأ في الوقت الحالي إلى هيكلة عملياتها بطرق جديدة ومميزة.

وأشار تراكوينا، إلى أن سرعة الاستجابة في خدمة العملاء صارت تشكل عاملا تنافسيا بين البنوك ويؤدي إلى زيادة الربحية، منبها إلى أهمية بناء جسر من الثقة مع العملاء واستمرار تحقيق القيمة المرجوة في كل تجاربهم وتفاعلاتهم.

وأوضح تراكوينا، أنه وفقاً النتائج الرئيسية لتقرير عن «رأي المستهلكين حول القطاع المصرفي في دولة الإمارات» أعدته كي بي إم جي بالشراكة مع BrandsEye، فإنه في الوقت الذي شهدت فيه رقمنة الخدمات المصرفية والمالية نموا متسارعا خلال جائحة «كوفيد-19» فقد شكلت شكاوى العملاء بشأن الخدمة نصف التعليقات عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وذكر أنه بالرغم من احتلال تطبيقات الأجهزة المحمولة للمرتبة الرابعة من حيث تكرار الإشارة لها، إلى أنها سجلت أقل مستوى للتعليقات السلبية، حيث أثنى العديد من عملاء البنوك على سهولة استخدام هذه الوسيلة، مبيناً أن عملاء البنوك بناء على تجربتهم الإيجابية، يبادرون بشكل أكبر إلى توصية أقرانهم بالتعامل مع بنكهم، فإذا كانوا يشعرون بالرضا، فإنهم يشجعون الآخرين على استخدام خدمات البنوك الخاصة بهم، وعلى العكس، فإنهم ينصحون الآخرين بعدم اختيار البنوك التي يتعاملون معها إن لم يكن لديهم شعور بالرضا.

مواضيع ذات صلة

7.9 مليار درهم أرباح 8 بنوك إماراتية بارتفاع 72%

Rami Salom

أبوظبي الإسلامي الإماراتي يمول بناء ناقلتي غاز بقيمة 495 مليون درهم

Rami Salom

أبوظبي الإسلامي الإماراتي يتوجه لتعزيز منتجات إدارة الأصول

Rami Salom