أخبار 🇪🇬

إنخفاض ديون مصر من الناتج المحلي لـ 90.6% خلال 2020-2021

بنوك عربية

أفاد محمد معيط وزير المالية المصرية بأن مصر جاءت من أفضل الدول في خفض معدل الدين للناتج المحلي رغم جائحة كوفيد-19، التي أثّرت على معدلات النمو الاقتصادي والإيرادات والمصروفات وأدت بالعديد من الدول إلى زيادة معدلات الدين.

وبين محمد معيط، في بيان للمالية المصرية صادر أمس الخميس، أن معدل الدين من الناتج المحلي قد تراجع إلى 90.6 في المائة خلال العام المالي الماضي 2020- 2021، مقابل 108 في المائة خلال العام المالي 2016- 2017.

وأكد أن مصر نجحت في إطالة عمر الدين من أقل من 1.3 عاما قبل يونيو 2017 إلى 3.45 عاما في يونيو السابق، ومن ثم خفض تكلفة تمويل عجز الموازنة وخطة التنمية.

كما كشف الوزير، أن المالية قد نجحت أيضا في خفض تكلفة خدمة الدين إلى 36 في المائة من إجمالي المصروفات خلال العام المالي 2020- 2021، رغم تداعيات جائحة كوفيد-19 مقارنة بنسبة 40 في المائة من إجمالي المصروفات خلال العام 2019-2020.

كما أوضح أنه من المستهدف خفض تكلفة خدمة الدين إلى 31.5 في المائة من إجمالي المصروفات خلال العام المالي الحالي 2021- 2022.

مواضيع ذات صلة

اتحاد بنوك مصر يدرس مشروع مدرسة مصرية

Nesrine Bouhlel

رواد النيل تعد 75 دراسة جدوى لأكثر من 30 نشاطا صناعيا

Nesrine Bouhlel

المركزي المصري يحول بطاقات صرف مرتبات العاملين لميزة

Nesrine Bouhlel