أخبار أخبار عالمية 🇰🇼

البنك الدولي يتوقع نمو اقتصاد الكويت 5.7% العام الحالي

بنوك عربية

توقع البنك الدولي أن يتسارع النمو الاقتصادي للكويت في 2022 ليصل إلى 5.7%، بسبب ارتفاع إنتاج النفط، مع الإلغاء التدريجي لتخفيضات «أوپيك+» وتعزيز الطلب المحلي.

كما توقع البنك، أن تنمو اقتصادات دول التعاون بنسبة 5.9% بشكل عام خلال 2022، مع احتمال استمرار هذا التعافي على المدى المتوسط، مدفوعا بالقطاعات النفطية وغير النفطية.

وجاءت هذه التوقعات في الإصدار الأخير من تقرير البنك الدولي عن أحدث المستجدات الاقتصادية لدول مجلس التعاون الخليجي الصادر تحت عنوان: «تحقيق التعهدات المرتبطة بتغير المناخ»، والذي يصف اقتصادات دول المجلس بأنها نجحت في التعافي بقوة من جائحة كورونا في أثناء عام 2021 وأوائل عام 2022.

ووفقا للتقرير، فإن التعافي يرجع إلى نجاح حملات التطعيم واسعة النطاق في جميع أنحاء دول المجلس، وتخفيف القيود التي فرضتها الجائحة، والتطورات التي طرأت على سوق المنتجات الهيدروكربونية.

ونتيجة لذلك، فقد حدث تحسن ملحوظ في حالات العجز في المالية العامة لدول المجلس، حيث وصل الرصيد الخارجي لدول المجلس إلى مستويات ما قبل الجائحة في عام 2021 في ضوء الزيادة في أسعار الطاقة وأيضا في إيرادات التصدير.

ونظرا لأن دول مجلس التعاون الخليجي من المصدرين الرئيسيين للمنتجات الهيدروكربونية، فإنها قد تستفيد أيضا من التغيرات التي أحدثتها الحرب في أوكرانيا في أسواق الطاقة، وتشهد هذه البلدان فوائض قوية في أرصدة ماليتها العامة وأرصدتها الخارجية يمكن أن تساعدها في تعزيز ثقة المستهلكين وتشجيعهم على الاستثمار.

لكن من جانب آخر، وضعت الحرب أيضا أمن الطاقة في صدارة أجندات العديد من مستوردي النفط الرئيسيين، وعملت بذلك على تسريع خططهم للانتقال إلى النمو الأخضر. ويتضمن تقرير البنك الدولي عن أحدث المستجدات الاقتصادية لدول مجلس التعاون الخليجي فصلا خاصا يركز على الخطوات الضرورية التي يجب اتخاذها نحو دعم الطاقة، وضبط أوضاع المالية العامة، وأهمية تصحيح الأسعار لإيجاد بيئة تضع القطاع الخاص في طليعة مسيرة النمو الأخضر.

مواضيع ذات صلة

37 مليون دولار من البنك الدولي لفلسطين

Baidaa Katlich

البنك الدولي يتوقع نمو الاقتصاد الأردني 2.1٪ العام الحالي

Baidaa Katlich

البنك الدولي يتوقع نمو الاقتصاد العماني 5.6٪ العام الحالي

Baidaa Katlich