أخبار فعاليات مسؤولية إجتماعية 🇪🇬

التعمير والإسكان يدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة بمصر

بنوك عربية

فعَل بنك التعمير والإسكان المصري دور مراكز خدمات تطوير الأعمال الغير مالية، بهدف دعم رواد الأعمال وزيادة عدد المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتشجيع الشركات الناشئة والقائمة في القطاعات الإقتصادية المستهدفة.

وتم ذلك من خلال تحويل الأفكار الإبداعية للشباب ورواد الأعمال إلى مشاريع حقيقية على أرض الواقع، بالإضافة إلى دعم المشاريع القائمة بالفعل بكافة سبل الدعم الفنية والبشرية التي يوفرها البنك، بهدف تعزيز المنتج المحلي، وخلق صناعة وطنية تنافسية قادرة على المنافسة في السوق الوطني، لتحل محل نظيرتها المستوردة، بالإضافة إلى فتح أسواق جديدة على الصعيد الدولي، وخلق فرص عمل.

وفي هذا السياق، قام مركز تطوير الأعمال ببنك التعمير والإسكان المصري بعدة أنشطة تعريفية من خلال زيارات ميدانية للعديد من المؤسسات، وبالتعاون مع إدارة الشمول المالي بالبنك، قام فريق العمل بالمركز بزيارة “المؤسسة العربية لضعاف السمع” بهدف التعريف بأهمية الشمول المالي، ونشر التوعية بأهمية فتح الحسابات البنكية والمحافظ الإلكترونية.

وقدمت الندوة التعريفية بلغة الإشارة لعدد أكثر من 100 فرد من ضعاف السمع.

وعلى هامش تلك الزيارة وقع تقديم خدمة التشبيك بين المؤسسة العربية لضعاف السمع ومشروع دمج الذي يتباه مركز تطوير الأعمال بالبنك، “وهي منصة إلكترونية لخدمة ذوي الهمم وتقديم خدمات تخاطب بلغة الإشارة وتعديل السلوك”، كما قدم مركز تطوير الأعمال خدمة التشبيك لمشروع دمج مع وزارة التخطيط لتقديم التيسيرات اللازمة للمشروع، لتعزيز تواجد ذوي الهمم بمعرض إكسبو المنعقد في دولة الإمارات.

وعمل مركز تطوير الأعمال ببنك التعمير والإسكان بالتعاون مع إدارة الشمول المالي، بإعداد ندوات تثقيفية لعدد أكثر من 100 متدرب، بهدف تقديم خدمات التدريب وبناء القدرات والتوعية بالخدمات غير المالية التي يقدمها بنك التعمير والإسكان لرواد الأعمال، بالإضافة إلى تقديم محاضرات للتعريف بدراسات الجدوى وخطة العمل، مع الاستعانة بأمثلة ونماذج واقعية من الخبراء ورواد الأعمال الناجحين في هذا المجال.

إلى جانب ذلك، تم عقد إجتماع بين مركز تطوير الأعمال بالبنك مع أكاديمية HUB بجامعة عين شمس، لبحث سبل التعاون بين الطرفين لتقديم الخدمات لطلاب الجامعة، وتزويدهم بخدمات غير مالية وخلق بيئة إستشارية ملائمة لتحسين بيئة عملهم، وتمكينهم من إقامة مشاريع خاصة بهم، بالإضافة إلى تعزيز تواصلهم مع كافة مقدمي الخدمات، وتطوير الأعمال، بما يسهم في تحقيق النمو الاقتصادي، وخلق فرص العمل.

وبهذه المناسبة، لفت حسن غانم، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك التعمير والإسكان، على أهمية توجيهات البنك المركزي المصري للبنوك المصرية نحو تغيير الثقافة المصرفية، ليتضمن العمل المصرفي التوسع في تقديم خدماته، ويشمل تقديم الخدمات غير المالية، والذي يعد خطوة مكملة لمهام البنوك المصرية.

مما يسهم في تعزيز الدعم المقدم للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال، وتحقيق الإستدامة للمشاريع الراغبة في النمو والتوسع، ويؤدي إلى تحقيق التنمية الاقتصادية، ودفع عجلة التنمية في مصر.

وذلك في إطار جهود البنك المركزي المصري لدعم ريادة الأعمال وتشجيع الابتكارات كخطوة إستراتيجية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر2030، وجه البنك المركزي المصري القطاع المصرفي بدعم الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، وإستغلال الطاقات الكامنة لدى الشباب المبتكر، وتقديم الدعم اللازم لإنشاء مشروعات جديدة وخلق فرص عمل، بما يسهم في زيادة النمو الإقتصادي ودفع عجلة التنمية.

مواضيع ذات صلة

للمرة الثامنة على التوالي.. الفيدرالي الأمريكي يرفع الفائدة 25 نقطة أساس

Nesrine Bouhlel

الزراعي المصري يسهم في تيسير زواج الشباب وسداد ديون الغارمين بالفيوم

Nesrine Bouhlel

ABC يفتتح فرعا جديدا في شارع الثورة بمصر الجديدة

Nesrine Bouhlel