أخبار تقارير و دراسات مميز

لبنان:السندات في تراجع بعد”التعثر” وتدهور الأسواق الناشئة هذا الاسبوع بسبب”كورونا”

بنوك عربية

شهدت الأسواق المالية اللبنانية ،حسب التقريرالأسبوعي للمركزي اللبناني ،اليوم الجمعة 20 مارس ،هبوطاً في الأسعار في سوق سندات الأوروبوند اللبنانية.

وسجلت سوق الصيرفة انخفاضاً في سعر صرف الليرة اللبنانية ،مقابل الدولار في نهاية الأسبوع، وفق التقرير الأسبوعي لمصرف لبنان .

معدل الفائدة

تراوح معدل الفائدة بين 30 في المائة  و100 في المائة من يوم إلى يوم، في هذا الأسبوع و حسب الإحصاءات النقدية لمصرف لبنان المركزي.

و تراجع على 30 في المائة ، اليوم الجمعة 20 مارس، في ظل تقّلص  الطلب على السيولة بالليرة اللبنانية في نهاية الأسبوع.

الودائع المصرفية

وقد أظهرت آخر الإحصاءات النقدية الصادرة عن مصرف لبنان المركزي في 5 مارس، أن الودائع المصرفية المقيمة قد سجلت تقلصاً  قيمته 1242 مليار ليرة.

ويعود هذا الإنخفاض إلى هبوط الودائع المقيمة بالليرة بقيمة 996 مليار ليرة ،مع انخفاض الودائع الادخارية بالليرة بقيمة 856 مليار ليرة، وتراجع في الودائع تحت الطلب بالليرة بقيمة 140 مليار ليرة، و تقلصت الودائع المقيمة بالعملات الأجنبية بقيمة 246 مليار ليرة ،أي ما يعادل 163 مليون دولار.

الكتلة النقدية

و حسب التقربر الاسبوعي، فقد سجلت الكتلة النقدية بمفهومها الواسع (م4) تقلصاً مقداره 571 مليار ليرة، مع الارتفاع في حجم النقد المتداول بقيمة 644 مليار ليرة وزيادة في سندات الخزينة المكتتبة من قبل القطاع غير المصرفي بقيمة 27 مليار ليرة.

سندات الخزينة

و  أظهرت النتائج الأولية للمناقصات بتاريخ 19 مارس ، أن مصرف لبنان سمح للمصارف بالاكتتاب بكامل طروحاتها في فئة الثلاثة أشهر ،بنسبة  5.30 في المائة وفئة السنة بنسبة  6.50 في المائة  وفئة الخمس سنوات بمردود 8 في المائة .

و أظهرت نتائج المناقصات بتاريخ 12 مارس   اكتتابات بقيمة 462 مليار ليرة ،موّزعة بين 7 مليار ليرة في فئة الستة أشهر بنسبة  5.85 في المائة  و7 مليار ليرة في فئة السنتين بنسبة 7 في المائة  و448 مليار ليرة في فئة العشر سنوات بمردود 10 في المائة. في المقابل، بلغت قيمة الاستحقاقات 360 مليار ليرة، ما أدى  لفائض اسمي أسبوعي بنحو 102 مليار ليرة.

سوق القطع

و حصرت المصارف اللبنانية نشاطها لتنفيذ العمليات الضرورية والطارئة للشركات تطبيقا لقرار الحكومة وتوصيات جمعية المصارف للحد من انتشار”كورونا”.

وتراوح سعر صرف الدولار في السوق الموازية بين 2650 ليرة لبنانية  للشراء 2750  ليرة لبنانية للبيع في ظل استمرار مناقشة  مشروع قانون الـ”كابيتال كونترول”.

الموجودات الخارجية

و بيّنت ميزانية مصرف لبنان نصف الشهرية المنتهية في 15 مارس أن الموجودات الخارجية لدى المركزي قد تراجعت بقيمة 42 مليون دولار في النصف الأول من مارس لتبلغ 35.75 مليار دولار في منتصف الشهر.

و تصل الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان إلى نحو 22 مليار دولار في منتصف مارس للعام الجاري 2020،إذا ما  استثنينا محفظة مصرف لبنان لسندات الأوروبوند المقدرة بنحو 5.35 مليار دولار والتسليفات التي قدمها المركزي للمصارف اللبنانية بقيمة 8.5 مليار دولار.

و يشار ان  أسعار سندات الأوروبوند اللبنانية قد واصلت مسلكها التراجعي هذا الأسبوع ،بعد إعلان الحكومية اللبنانية في السابع من مارس الجاري ، تعليق دفع الديون المستحقة والبدء بالمفاوضات مع الدائنين ، وإثر خفض التصنيف الائتماني للبنان إلى “SD” من قبل “ستاندرد أند بورز” و”RD” من قبل “فيتش”،و داعيات فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي والأسواق المالية اللبنانية .

 

مواضيع ذات صلة

البنوك اللبنانية تغذي نفسها “بالأموال الطازجة” من الخارج

Rami Salom

“المركزي اللبناني” يؤكد أن لبنان ليس مفلسا وعلى البنوك تطبيق الإجراءات

Rami Salom

“المركزي اللبناني” القانون يمنعنا من تقديم حسابات العملاء “للتدقيق”

Rami Salom