أخبار 🇦🇪

ثلاث توجهات رئيسية للبنوك الإماراتية “ما بعد كورونا”

بنوك عربية

قال مسؤولان ومحلل مصرفي، اليوم الخميس 27 مايو، في إستشراف لمستقبل القطاع المصرفي، إن 3 توجهات رئيسية سترسم طريق البنوك في الإمارات لمرحلة “ما بعد كورونا”، وهي تسريع الإستثمارات الرقمية، وتعزيز الإبتكار والمرونة، بالإضافة إلى توقع المزيد من الإندماج والإستحواذ من قبل البنوك ذات الميزانيات العمومية والسيولة الأقوى.

كما أكدوا في تصريحات خاصة لـ”البيان الإقتصادي” إلى أن سيولة البنوك الإماراتية قوية وتظل قوية رغم تحديات انخفاض عائدات النفط وتداعيات انتشار جائحة “كورونا”.

وقال عبدالفتاح شرف، مدير عام المجموعة والرئيس التنفيذي لبنك “إتش اس بي سي” في الإمارات  إن “قنوات التعاون الجديدة والمنصات الرقمية ستعزز تبادل البيانات والأفكار لسد الفجوات وتسريع عمليات الإبتكار”.

وصرح عبدالله القاسم، الرئيس التنفيذي لإدارة العمليات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، لـ”البيان الإقتصادي” بأن المنصات المصرفية الرقمية كالخدمات المصرفية “عبر الهاتف المتحرك”، والخدمات المصرفية “عبر الإنترنت”، و”سمارت بيزنس” و”سمارت تريد”، تخضع للتحديث والمتابعة المستمرين لضمان منح عملائنا أفضل مستويات الخدمة والدعم والحماية الممكنة”.

وتوقع ميك كابيا، محلل المؤسسات المالية في وكالة “موديز” للتصنيف الإئتماني، حدوث المزيد من عمليات الإندماج في القطاع المصرفي الإماراتي، وخصوصا بعد الآثار الإقتصادية للوباء وإنخفاض أسعار النفط والتحديات الإقتصادية الموجودة مسبقا وإنعكاسها على النمو الإقتصادي وفرص الإقراض.

مواضيع ذات صلة

“موديز” تعدل تصنيفات بنك الإمارات دبي الوطني

Baidaa Katlich

5.45 مليار درهم أرباح 6 بنوك إماراتية الربع الأول

Rami Salom

موديز تعدل النظرة المستقبلية لبنك البحرين الوطني إلى مستقرة

Rami Salom