أخبار 🇪🇬

المركزي المصري: انخفاض فائض السيولة المحلية للاقتصاد المصري

بنوك عربية

أعلن البنك المركزي المصري عن استمرار انخفاض فائض السيولة المحلية للإقتصاد المصري منذ يناير 2020 ليسجل في المتوسط 552 مليار جنيه خلال أبريل الماضي ،مقارنة بـ 746 مليار جنيه في المتوسط خلال الربع الرابع من عام 2019 .

وأوضح المركزي المصري في تقرير السياسة النقدية الصادر، أمس الأربعاء 10 يونيو، أن انخفاض فائض السيولة أدّى إلى زيادة في تعاملات أسواق ما بين البنوك لمدة ليلة واحدة، وتضييق الفارق فيما بين عوائد المعاملات النقدية بين البنوك وسعر العملية الرئيسية لدى البنك المركزي بشكل عام، مقارنة بالمتوسط على المعاملات طويلة الأجل بمتوسط قدره سالب 30 نقطة أساس.

وأشار تقرير المركزي الى انخفاض عوائد المعاملات النقدية في أسواق ما بين البنوك بمقدار 0.9 مرة من الإنخفاض في أسعار العائد الأساسية بواقع 300 نقطة أساس لدي البنك المركزي في مارس 2020 ، مشيرا إلى أن هذا الإنخفاض يعود بالأساس إلى تعليق البنك المركزي لجميع مزادات الودائع ضمن نطاق عمليات السوق المفتوحة، والذي حدّ منه جزئيا أثر انخفاض فائض السيولة.

يذكر أن البنك المركزي علق طرح الودائع ثابتة ومتغيرة العائد منذ 17 مارس الماضي فى إطار خطة لتوفير السيولة اللازمة لتنشيط الإقتصاد.

 

مواضيع ذات صلة

المركزي المصري يكشف أسباب تثبيت أسعار الفائدة دون تغيير

Nesrine Bouhlel

المركزي المصري يُثبت أسعار الفائدة للمرة الأولى في 2023

Nesrine Bouhlel

إتحاد بنوك مصر ينفذ تدريبا حول تعزيز سبل مكافحة غسيل الأموال

Nesrine Bouhlel