أخبار 🇱🇧

النقد الدولي مستعد للعمل مع لبنان بشرط!

بنوك عربية

أكدت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا، أمس الأربعاء، إن الصندوق “على أتم استعداد” للعمل مع لبنان من أجل حل مشاكله المالية وإعادة هيكلة ديونه، لكنه بحاجة إلى شريك داخل الحكومة.

واشارت جورجيفا في تصريح ل سي.إن.إن خلال الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدولي، إلى أن الانقسامات التي يعاني منها لبنان تكبل البلد وتحول دون إحراز تقدم على صعيد خطة اقتصادية جديدة.

وقالت جورجيفا “يد واحدة لا تصفق.. نحن جاهزون وعلى أتم استعداد لمساعدة لبنان؛ نحتاج شريكا”، معتبرة أن “الانقسامات في لبنان “تجره “للأسفل”.

ويعاني لبنان من أزمة مالية خانقة، تسببت في تراجع حاد لقيمة الليرة اللبناينة مقابل الدولار، ونشاط للسوق السوداء، في ظل عجز الحكومة عن تنظيم الواقع المالي هناك.

ويتراوح سعر صرف الدولار في السوق السوداء بين الـ8000 والـ9000 ليرة للدولار الواحد وسط مخاوف بأن يتخطّى عتبة العشرة آلاف في الأيام المقبلة بسبب توجّه مصرف لبنان إلى رفع الدعم عن بعض السلع الأساسية والمحروقات والأدوية التي كانت تستورد وفق سعر الصرف الرسمي (1515)، الأمر الذي يدفع مواطنين إلى شراء الدولار من السوق السوداء لعدم توافره في البنوك، محاولين الحد من خسائرهم في ظل الانهيار المتواصل لليرة.

مواضيع ذات صلة

“الدولار” يهبط لأدنى مستوى بعد آمال التحفيز

Rami Salom

الصديق الكبير يشارك في اجتماع محافظي البنوك الأفارقة

Aicha Yahyaoui

النقد الدولي: العملات الرقمية تهدد النقود المحلية

Baidaa Katlich