أخبار أخبار عالمية فعاليات 🇪🇬

إستراتيجيات المركزي المصري تساهم في استقرار التضخم

بنوك عربية

أكد صندوق النقد الدولي على نجاعة وفاعلية السياسات التي انتهجها البنك المركزي المصري، المعتمدة على البيانات في تعامله مع السياسة النقدية، والتي أسهمت في استقرار معدلات التضخم للبلاد.

وأفاد صندوق النقد الدولي في بيان صادر، اليوم الخميس، بعد إكمال المجلس التنفيذي المراجعة الأخيرة لأداء الاقتصاد المصري في إطار اتفاق الاستعداد الائتماني، أن تبني سياسات مرنة في سوق النقد ساعد في إمتصاص الصدمات الخارجية والحفاظ على القدرة التنافسية خلال المرحلة الحالية.

ولفت إلى أن النظام المصرفي في مصر لا يزال مرنا، خاصة بعد أن أسهّم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تبنته الحكومة المصرية في عام 2016 في دخول البلاد للجائحة برأسمال وسيولة وفيرة.

وأشار المجلس التنفيذي للصندوق إلى الجهود المبذولة للمساعدة في تنويع مصادر إيرادات البنوك وتعزيز الشمول المالي من خلال التقنيات المالية الرقمية، كما أشاد المجلس بانتهاء خطة إعادة هيكلة بنك الاستثمار القومي التي ستحد من مخاطر الاستقرار المالي والنقدي.

وكان قد فرغ صندوق النقد الدولي من المراجعة الثانية والأخيرة لأداء البرنامج الاقتصادي المصري الذي يدعمه الصندوق باتفاق الاستعداد الائتماني الذي تبلغ مدته 12 شهرا بقيمة 5.2 مليار دولار أمريكي، ما يتيح للحكومة المصرية تلقي 1.7 مليار دولار أمريكي.

مواضيع ذات صلة

الإمارات للتنمية يدعم قطاع الصناعة ب 2.4 مليار درهم

Rami Salom

تقرير الاقتصاد المالي اللبناني النقد والسندات والبنوك والأسهم وسعر الصرف

Rami Salom

النقد الدولي يحقق أسعار جديدة لعملات حقوق السحب الخاصة

Rami Salom