أخبار أخبار عالمية مميز 🇦🇪

مؤشر النقد العربي المركب لأسواق المال يتراجع بنسبة 0.09 في أسبوع

بنوك عربية

خلص صندوق النقد العربي في العدد الرابع والأربعون من النشرة الأسبوعية لأسواق المال العربية إلى أن المؤشر المركب لصندوق النقد العربي للأسواق المالية العربية قد أنهى تعاملات الأسبوع المُنتهي في التاسع عشر من شهر أغسطس المنقضي منخفضا بنحو 0.09 في المائة، أي ما يعادل 0.44 نقطة ليصل إلى 470.23 نقطة، مقارنة بنحو 470.67 نقطة مسجلة في نهاية تعاملات يوم الخميس الموافق لـ 12 أغسطس، عاكسا بذلك حالة التباين التي شهدتها عدد من مؤشرات أداء البورصات العربية المُضمنة في المؤشر المركب لصندوق النقد العربي في نهاية الأسبوع الماضي.

كما سجلت مؤشرات أداء البورصات العربية تباينا في نهاية الأسبوع الماضي، حيث سجل عدد من مؤشرات أداء البورصات العربية تراجعا نتيجة للضغوط البيعية من جانب المستثمرين في بعض البورصات العربية بسبب عمليات جني الأرباح بعد إعلان عدد من الشركات المدرجة عن نتائج أعمالها الفصلية والنصف سنوية لعام 2021، التي أدت أيضا إلى تراجع مؤشرات قيمة التداول، ومؤشرات القيمة السوقية.

كما كان لتراجع البورصات عدة أسباب من أهمها إغلاق بعض الاقتصادات العالمية نتيجة ارتفاع معدل حالات الإصابة بفايروس كوفيد-19 عالميا، التي قد تؤثر بدورها على معدلات النمو الاقتصادي العالمي، علاوة على تسجيل انخفاضات على مستوى الأسواق المالية العالمية، وأثر تراجع أسعار النفط خلال الأسبوع الماضي على إنخفاض مؤشرات أداء عدد من البورصات العربية.

في المقابل سجلت مؤشرات أداء عدد من البورصات تحسنا، بدعم من ارتفاع مؤشرات قطاعات النقل والبنوك والخدمات المالية والعقارات. كما كان لتزامن نهاية الأسبوع الماضي مع انتهاء فترة إفصاح الشركات في عدد من البورصات العربية عن بياناتها المالية للنصف الأول من العام الجاري، التي جاءت إيجابية في غالبية الشركات، أثرا إيجابيا لتحسن مؤشرات أداء البورصات.

كما سجلت تسع بورصات عربية نموا خلال الأسبوع الماضي، وتقدمت بورصة الكويت حركة الصعود المٌحققة على مستوى مؤشرات أداء البورصات العربية مع تسجيل مؤشرها ارتفاعا بنسبة 01.16 في المائة، كما سجلت بورصة قطر ارتفاعا بنحو 01.03 في المائة. فيما سجلت بورصات كل من دبي ودمشق وتونس وعمّان والبحرين وأبوظبي وفلسطين ارتفاعا بنسب بلغت أقل من واحد في المائة. بينما سجلت مؤشرات أداء خمس بورصات عربية انخفاضا خلال الأسبوع الماضي.

كما تراجعت قيمة التداول في أسواق المال العربية في نهاية الأسبوع الماضي بنسبة بلغت 03.06 في المائة، حيث سجلت أربع بورصات عربية انخفاضا في قيمة تداولاتها. في المقابل، سجلت قيمة التداول ارتفاعا في عشر بورصات عربية، جاء في مقدمتها بورصة فلسطين، فيما سجلت بورصات كل من العراق والكويت ودبي ارتفاعاً بحوالي 71.14 في المائة و84.97 في المائة و95.33 في المائة على التوالي، كما سجلت بورصات كل من مصر ودمشق والبحرين وأبوظبي نموا بنسبة تراوحت بين 27.23 في المائة و53.97 في المائة، فيما شهدت بورصتا عمّان ومسقط ارتفاعا بنحو 04.15 في المائة و08.54 في المائة على الترتيب.

وحققت القيمة السوقية للبورصات العربية المُضمنة في قاعدة بيانات المؤشر المركب لصندوق النقد العربي لأسواق المال العربية تراجعا بنحو 0.63 في المائة في نهاية الأسبوع الماضي، إذ سجلت القيمة السوقية انخفاضا في أربع بورصات عربية مُضمنة في المؤشر المركب لصندوق النقد العربي، في المقابل سجلت تسع بورصات عربية مكاسبا على مستوى القيمة السوقية.

وتصدرت بورصة بيروت حركة الارتفاعات حيث ارتفع مؤشرها بنسبة 01.42 في المائة، كما سجلت بورصات كل من الكويت ودمشق وعمّان ودبي والبحرين وفلسطين وقطر ومسقط ارتفاعا بنسب بلغت أقل من واحد في المائة.

مواضيع ذات صلة

3.95 مليون دولار أرباح بنك الإثمار البحريني في 3 أشهر

Nesrine Bouhlel

8 % نمو تحويلات المصريين العاملين بالخارج في 2022

Nesrine Bouhlel

النقد العربي ينظم إجتماع اللجنة العربية للرقابة المصرفية

Nesrine Bouhlel