أخبار أخبار عالمية مسؤولية إجتماعية مميز 🇪🇬

مصر تناقش تعزيز التعاون مع بنك HSBC

بنوك عربية

بحثت رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي المصرية مع تود ولكوكس، الرئيس التنفيذي لبنك HSBC، وحلمي الجزار العضو المنتدب للبنك دور البنك والأطراف ذات الصلة من القطاع الخاص لدفع العمل المناخي وسد فجوة تمويل خطط المناخ للدول النامية والناشئة.

كما ناقشت إمكانية أدوات التمويل المبتكرة مثل التمويل المختلط وأدوات التغلب على المخاطر أن تعزز التمويلات المناخية والاستثمارات المستدامة في البنية التحتية، كما بحثت عوامل تعزيز التزام الشركات بمعاييرالاستدامة البيئية والاجتماعية والحوكمة ESG.

وجاء ذلك في إطار متابعة نتائج مشاركتها بفعاليات مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي (COP 26) الذي عقد بجلاسجو بالمملكة المتحدة في الفترة من تاريخ 31 تشرين الأول إلى 12 تشرين الثاني الماضي.

كما لفتت رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي المصرية خلال اللقاء إلى أن الدولة المصرية تولي أهمية كبيرة للعمل المناخي، حيث أطلقت خطة وطنية للتكيف مع التغيرات المناخية بحلول عام 2050، كما تعمل على تحفيز التمويل المختلط والتمويلات المناخية من خلال مشاركة القطاع الخاص.

وأشارت إلى وجود العديد من فرص التعاون علي المستوى الوطني والإقليمي وخاصة على الصعيد الإفريقي عبر الشراكات بين البنوك الدولية والمؤسسات متعددة الأطراف والقطاعين الحكومي والخاص في مصر لتعزيز التمويل المناخي ودفع خطط الدولة لتحقيق التنمية المستدامة صديقة البيئة، بما يمكنها من تحقيق خطتها الوطنية للتكيف مع التغيرات المناخية، مضيفة أن آليات التمويل المبتكر والمختلط تعزز النمو الاقتصادي الأخضر.

وأكدت المشاط أن وزارة التعاون الدولي كانت قد عقدت العديد من ورش العمل والجلسات الحوارية مع شركاء التنمية لمناقشة آليات التمويل المبتكرة للتنمية المستدامة والنمو الأخضر، وتم التوصل إلى تشكيل مجموعة عمل لوضع خطة مقترحة لتطوير التمويل المبتكر في مصر لدفع رؤية الدولة 2030 التي تتسق مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة وكذلك أجندة إفريقيا 2063.

ومن جهته، لفت تود ولكوكس، الرئيس التنفيذي لبنك HSBC إلى تطلعه لتعزيز التعاون مع المؤسسات الحكومية والخاصة في مصر لتعزيز العمل المناخي، مشيرا إلى أن بنك اتش اس بي سي جزء من تحالف جلاسجو المالي من أجل تقليل الانبعاثات الضارة إلى صفر، والذي يضم 450 بنكا وشركة تأمين ومدير أصول من 45 دولة، حيث يسعى التحالف لتقديم تمويل يزيد عن 130 تريليون دولار أمريكي لمساعدة الاقتصادات على التحول إلى صفر إنبعاثات خلال الثلاثة عقود المقبلة.

مواضيع ذات صلة

النقد العربي يدعم المشاريع في المغرب بقيمة 54 مليون دولار

Nesrine Bouhlel

النقد العربي يجتمع اليوم مع الفريق الإقليمي لتعزيز الشمول المالي

Nesrine Bouhlel

250 مليون يورو تمويل الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمترو الإسكندرية

Nesrine Bouhlel